الإثنين, يوليه 13, 2020 21:08:40 لندن

الكرسي الملعون سبب الخراب

  • 27/10/2019 02:19:00 م
  • |
  • آراء و كتاب شباب


بقلم : عرفان نظام الدين 

كان يحلو للرئيس الليبي الراحل معمر القذافي ان يجد تفسيرات مضحكة وترجمات غبية لكلمات تتعلق بالسلطة لتبرير التفرد بالحكم والبقاء الى الأبد لكنه دفع الثمن غاليا عندما تم قلبه وقتله بطريقة عنيفة . فقد وجد القذافي ترجمة عجيبة لكلمة الديموقراطية او democracy بالانكليزيّة وهي ديمومة الكراسي لكنه لم يتمتع بهذه الديمومة ولا حتى التمكن من الجلوس على الكرسي بسبب " الخازوق " الذي اخترقه؟؟!
وبعيداً عن ممارسات القذافي وغيره التي تدخل في خانة المضحك المبكي فان هذه المعضلة هي التي أوصلتنا الى حافة الانهيار والخطر لان من كان يصل الى منصب من قمة الهرم الى قاعدته يعمل المستحيل لكي يدوم له ويلتصق بالكرسي الملعون الذي سبب كل هذا الخراب..
ولم نجد تفسيراً لهذه المصيبة في العالم العربي وبعض الدول الديكتاتورية الا الجشع وتغلب شيطان السلطة والمال المتمم لها بعيداً عن القيم والاخلاق والقناعة والايمان بمبدأ :" لو دامت لغيرك ما وصلت اليك" .
وهكذا توالت على العرب الكوارث والانقلابات والثورات الإضافة الى الحروب التي ماكانت لتقع لو كان هناك تداول للسلطة وتغيرت القيادات لترحل معها العداوات والنزاعات والأخطاء والخطايا والمزاجات الشخصية .
وهذه الافة التي عرفناها منذ مئات السنين تعود لعدة اسباب بينها الجهل وغياب الوعي والطمع وإساءة استخدام السلطة واللجوء للقوة لفرض الامر الواقع اضافة الى افة اشتهرنا بها وهي عبادةالفرد او الزعيم وتأليه الشخص.
ومن عاش في الدول الديموقراطية او تابع أحداثها لابد وان يعجب بعملية انتقال السلطة من رئيس الى اخر وفق نظام انتخابي نزيه وشفاف وبكل يسر وسهولة ورضوخ الطرف الخاسر لارادة الشعب ونتائج صندوق الاقتراع والفوز ولو بواحد بالمئة .
وأعطي مثلاً على ذلك المرأة الحديدية مارغريت ثاتشر رئيسة الحكومة البريطانية التي عرفتها وأجريت معها مقابلة وهي في أوج قوتها ونفوذها لتحكم العالم وليس بريطانيا فحسب .وعندما حانت ساعة رحيلها عن الحكم تامر عليها اقرب الوزراء لهاورضخت وغادرت مقرها في 10 داوننغ ستريت والدمعة في عينيها لتتواري عن الأنظار وتدخل في عالم النسيان .واجتمت بها قبل رحيلها وكانت وحيدة لا حرس لديها ولا جاه ولا كنوز وثروات.
واختم مع درس من رئيس الوزراء البريطاني السابق وهو هارولد ولسون فقد سئل عن اسباب استقالته المفاجئة على رغم تمتعه بشعبية واسعة فاجاب بكلمات قليلة معبرة : "لم يعد عندي شيء جديد اجيب به على أسئلة الشعب" وهكذا ختم الزعيم البريطاني الشهيرتاريخه السياسي بدرس بليغ عن اُسلوب ممارسة الحكم والمعارضة . فقدعرف حده ووقف عنده وسلم الأمانة لمن يملك اجوبة شافية ويحمل معه سياسة جديدة تعمل على حل المشاكل ومواجهة الازمات.
وما يجري في لبنان هذه الايام يعود في جانب منه الى هذه الافة التي يورث فيها حكم الشعب للابن والحفيد والصهر والأزلام .؟؟







اخر الاخبار

  • التعاون بين إسرائيل ودولة الإمارات– لنجعله فاتحة خير!

    • 06/07/2020 08:38:00 م
    • |
    • آراء و كتاب شباب

    كتبت : سمادار العانى تم مؤخرا الإعلان عن التعاون بين إسرائيل ودولة الإمارات العربية المتحدة في مكافحة وباء الكورونا. بطبيعة الحال، كل تعاون في هذا المجال هو موضع ترحيب في ظل تزايد عدد الحالات على مستوى المنطقة. بتأكيد هذا التعاون له دوافع إنسانية أولاً وأخيراً، إذ نحن جميعاً نجذف في القارب نفسه. أنا شخصياً أعتبر هذا التعاون بشرى خير، لأنّه يجتاز الاختلافات السياسية، والأفكار النمطية والحواجز...

  • حوار يهودي إسلامي – حان الوقت

    • 06/06/2020 02:13:00 م
    • |
    • آراء و كتاب شباب

    كتبت :سمادار العاني حان الوقت أن نبادر بحوار يهودي-إسلامي مشترك. حوار بناء بين الجيران وأبناء العمومة في جو من الاحترام المتبادل، يناقش كل الأمور العالقة بشكل شفاف وموضوعي، بعيدًا عن الدونية والأفكار النمطية والشعارات الجوفاء التي لم تجلب في السابق إلّا الويلات. لقد أثبتت جائحة الكورونا أنّ هذا الوباء لا يميّز بين يهودي ومسلم، وأنّه يمس جميع أبناء المنطقة على حد سواء. وحتى قبل انتشار هذا...

  • فى يوم وفاة الاعلامى المصرى عمرو عبدالسميع

    • 21/04/2020 10:00:00 ص
    • |
    • آراء و كتاب شباب

    كتب : يسرى حسين غاب الدكتور عمرو عبد السميع ،الذي ارتبطت بالعمل معه خلال ترأسه تحرير مجلة فنية تصدر في لندن ،ورشحني لمنصب سكرتير التحرير الأستاذ عماد الدين أديب ،وعندما أخذت هذه الخطوة ،وخرجت من صحيفة ( العرب) تعرضت لحملة لأتهامي بالعمالة من اجل المال ،والحقيقة كنت مبتهجا بالعمل بجانب عمرو ،الذي عثرت فيه على شخص يحب المهنة ،وعلى علاقة قوية بكل رموزها ،من أول هيكل حتى الكاتب الكبير محمود السعدن...

  • ليكون مرض الكورونا حافزا لإنهاء التوترات والصراعات!

    • 02/04/2020 08:01:00 ص
    • |
    • آراء و كتاب شباب

    كتبت : سمدار العانى فجأةً وبدون إنذار، دخل عالمنا فيروس فتاك، غيّر حياتنا بشكل جذري: لا نوادي، لا سهرات، لا لقاءات عائلية، لا أسواق، لا جامعات، لا مدارس، لا مساجد ولا معابد، حيث ينتشر هذا الفيروس وهو لا يترحم على أحد، ولا يميّز بين الشاب والمُسن، المتدين والعلماني، اليهودي والمسلم ، الإسرائيلي وغير الإسرائيلي. جميعنا في خندق واحد! أدعو الله أن يشفي الجميع، وأن يقودنا هذا الفيروس إلى الخط ال...

  • كورونا ويوم القيامة

    • 27/03/2020 02:24:00 م
    • |
    • آراء و كتاب شباب

    كتب : عرفان نظام الدين مهما كانت نتائج هذه الجائحة التي اجتاحت العالم كله بكيبره وصغيره وفقيره وغنيه بان الدروس والعبر كبيرة.ومتشعبة. ومهما قيل عن الكورونا واسبابها وعوارضها ومن نشرها وفق نظرية المؤامرة فان علينا ان نتعظ ونبدل كل مسار حياتنا ومن الاقوال والافعال والمزاعم حول التجبر والتنمر والاقناع بان هناك ما يسمى بالدول العظمى والتقدم والتفوق فالغزوة الوبائية لم ترحم احداً واثبتت اننا كبشر ...

  • مصر بين الإرهاب والشاكوش

    • 13/02/2020 10:39:00 ص
    • |
    • آراء و كتاب شباب

    كتب : محمد محمود عيسى لا يمكن أن ننكر مدى قسوة وبشاعة الهجمات الإرهابية الخسيسة التي تتعرض لها مصر من قبل الجماعات الإرهابية المتطرفة ، والتي يستشهد فيها خيرة شباب مصر الأبطال ، الذين يدافعون عن مصر ويفدون بأرواحهم الطاهرة حاضر ومستقبل مصر ، ولا شك أن هذا الأرهاب الأسود اللعين يريد أن ينال من مصر الحضارة والتاريخ يريد أن يوقف مصر عن تقدمها ونهضتها وتنميتها الحديثة التي ستعود بالخير والرخاء على...

  • تغييب العقل جريمة العصر

    • 29/01/2020 09:28:00 ص
    • |
    • آراء و كتاب شباب

    كتب : محمد محمود عيسى من حقك أن تختلف مع بلدك ومن حقك أيضا أن ترفض وتعارض. لكن لا تجعل خلافك مع بلدك ينسيك أنك بني آدم ، أنك إنسان تمتلك الحواس التي ترى من خلالها العالم وتتعايش معه وتدركه بها والعقل الذي عندك من المفترض انه ملك لك لوحدك انت لا يوجد شريك لك فيه . وحقوق ملكية عقلك هي لك أنت وليست لأحد آخر مهما كان أنت فقط وعقلك هذا هو أرقى وأعظم جزء فيك هو أنت الحقيقي من أجل ذلك الله سبحانه وتع...

  • الكرسي الملعون سبب الخراب

    • 27/10/2019 02:19:00 م
    • |
    • آراء و كتاب شباب

    بقلم : عرفان نظام الدين كان يحلو للرئيس الليبي الراحل معمر القذافي ان يجد تفسيرات مضحكة وترجمات غبية لكلمات تتعلق بالسلطة لتبرير التفرد بالحكم والبقاء الى الأبد لكنه دفع الثمن غاليا عندما تم قلبه وقتله بطريقة عنيفة . فقد وجد القذافي ترجمة عجيبة لكلمة الديموقراطية او democracy بالانكليزيّة وهي ديمومة الكراسي لكنه لم يتمتع بهذه الديمومة ولا حتى التمكن من الجلوس على الكرسي بسبب " الخازوق &qu...

  • من المهد إلى اللحد ... حلقات

    • 24/09/2019 10:49:00 ص
    • |
    • آراء و كتاب شباب

    بقلم : سميرة طباسى بعد ما شاب ودوه الكُتَّاب. عظمة كبيرة. على الكبر ثوب أحمر. ألا ليت الشباب يعود يوما، فأخبره بما فعل المشيب. مش هنعيش زمنا وزمن غيرنا. رجلك والقبر. السن له أحكامه العمر مجرد رقم عمر الإنسان ما يحس به تاريخ ميلادي هو الكذاب بين المجموعة الأولى والثانية، الكثير مما يقال، ميلُكَ لواحدة دون الأخرى يتبع ثقافة المجتمع الذي نشأت فيه. نحن بمنتهى البساطة شعو...

  • حروب الاخرين يدفع ثمنها العرب

    • 22/07/2019 11:19:00 م
    • |
    • آراء و كتاب شباب

    بقلم : عرفان نظام الدين كما جرى في مختلف الاحداث والحروب والازمات يقف العرب غير مبالين او متجاهلين للواقع الاليم ودور المفعول به الذي ادمنوا اداءه عبر التاريخ مع علمهم الاكيد بانهم في النهاية سيدفعون الثمن كاملاً ويكونوا كالكرام على مائدة اللئام لاحاجة لسرد امثلة على هذه الحقيقة الدامغة لان مانمر به هذه الايام واضح وجلي لايحتاج لتذكير او تقديم المستندات والوقائع بل تكفي الاشارة في هذه العجالة...


التعليقات

اضف تعليق