الأربعاء, أغسطس 21, 2019 06:28:24 لندن

التعاون بين إسرائيل والعالم العربي – إتجاهات كثيرة وفوائد كبيرة

  • 26/07/2019 03:23:00 ص
  • |
  • شباب العرب


بقلم : سمدار العانى 

حين نتابع مسيرة نهضة الدول والشعوب عبر التأريخ، نُدرك بسهولة أنّ قدرة التماشي مع متغيرات الواقع وعدم البقاء في نفس الدائرة هما عامل أساسي للوصول إلى التقدّم والإزدهار. لقد أثبت التأريخ أنّ الشعارات الرنانة، مهما كان مصدرها، لم ولن توفر الحلول للمشاكل الاقتصادية والإجتماعية، ولن توفر للإنسان البسيط مقوّمات الحياة الكريمة.
الحمد الله لقد ولّى عصر الشعارات،  وها نحن اليوم منسجمين مع الواقع ونرى الأمور من منظار منطقي وعقلاني.  
اليوم العالم المحيط بنا يعيش في عصر التكتلات الاقتصادية والإقليمية الكبرى،
سواء كانت هذه التكتلات ثنائية أو إقليمية أو حتى شبه إقليمية، أو بين دول يجمع بينها أفكار وتوجهات مشتركة. من هذا المنطلق، هناك حاجة ملحة للتعاون بين إسرائيل والدول العربية بهذا الإتجاه، وذلك بهدف إقامة علاقات متكافئة لتحقيق مصالح إقتصادية متبادلة وإستغلال ناجح للموارد المتوفرة في المنطقة، خصوصاً  أنّ اليوم أصبح واضحاً للجميع أنّ الدولة بحد ذاتها لا يمكنها تحقيق المتطلبات التنموية بجهد منفرد.
يأتي أيضا البحث العلمي كمجال يمكننا التعاون فيه لإبتكار الحلول للمشاكل التي تعاني منها منطقتنا (الحاجة هي أم الإختراع)،   ولخلق منتجات جديدة تحسن جودة حياتنا جميعاً.  حين كُنّا صغار علموننا أنّ العِلم نور، وهو فعلاً البوصلة التي تقود المنطقة في الإتجاه الصحيح نحو تحويل التقدّم والإزدهار من شعار فضفاض إلى واقع عملي تنهض من خلاله الشعوب وتعمر الأوطان.
وفي هذا السياق نتكلم أيضاً عن التعاون الثقافي والموسيقي، الذي بإمكانه إرساء الجسور بين أبناء المنطقة.
ممّا لا شك فيه أنّ برنامج التبادل الثقافي يمكنه أن يكون فرصة جيّدة للتعارف على ثقافة الاخر، إلى جانب تطوير المهارات اللغوية في العربية والعبرية، بصفة اللغة عامل مركزي في التواصل بين الناس، وتقليص الفجوات بينهم.
أمّا في المجال الموسيقي، فظهرت في بالي فكرة بعد أن شاهدت قبل نحو 3 أشهر مسابقة اليوروفيجن الأوروبية التي إستضافتها إسرائيل .  مرّت في ذهني أنذاك فكرة إقامة مسابقة ال"شرق-فيجن"  تشارك فيها بعض دول الشرق الأوسط وحوض المتوسط،  خصوصاً أنّ الأسلوب الشرقي أصبح حاضراً بقوة في إسرائيل، وفي ظل وجود فنانين إسرائيليين يحظون
  بالإعجاب في العالم العربي، ناهيك عن الإعجاب الذي تحظى فيها الموسيقى العربية لدى شرائح واسعة في المجتمع الإسرائيلي.
لقد قالوا من قبلي إنّ الموسيقى هي عابرة للحدود ورافعة التعايش
بين البشر، ويمكننا البدء بها كنقطة إنطلاقة أوّلية.
هناك مساحة واسعة للتعاون بين إسرائيل والعالم العربي، وحان الوقت لكسر  الحواجز لتأمين مستقبل أفضل لجميع سكان المنطقة، وأوّل الغيث قطرة. 







اخر الاخبار

  • التعاون بين إسرائيل والعالم العربي – إتجاهات كثيرة وفوائد كبيرة

    • 26/07/2019 03:23:00 ص
    • |
    • شباب العرب

    بقلم : سمدار العانى حين نتابع مسيرة نهضة الدول والشعوب عبر التأريخ، نُدرك بسهولة أنّ قدرة التماشي مع متغيرات الواقع وعدم البقاء في نفس الدائرة هما عامل أساسي للوصول إلى التقدّم والإزدهار. لقد أثبت التأريخ أنّ الشعارات الرنانة، مهما كان مصدرها، لم ولن توفر الحلول للمشاكل الاقتصادية والإجتماعية، ولن توفر للإنسان البسيط مقوّمات الحياة الكريمة. الحمد الله لقد ولّى عصر الشعارات، وها نحن اليوم منسج...

  • إحتجاجات يهود إثوبيا – ممارسة حق ديمقراطي لإعلاء قضايا إجتماعية

    • 19/07/2019 04:36:00 ص
    • |
    • شباب العرب

    بقلم : سمدار العانى تشهد إسرائيل منذ بداية هذا الشهر إحتجاجات لأبناء الجالية الإثيوبية الذين يشكلون حوالي 1.7% من مجمل سكان الدولة. تأتي هذه الإحتجاجات على خلفية مشاكل إقتصادية وإجتماعية ناجمة عن الفجوة العميقة بين الحياة في إسرائيل والظروف المعيشية في دولة المنشأ، خصوصا فيما يتعلق بالجانب التربوي والتثقيفي. لو ننظر إلى الأرقام، نلاحظ بتحسن هائل طرأ على مستوى حياة مواطني البلاد من أصل إثيوب...

  • عد للالف قبل ان تغرد او ترد؟

    • 14/07/2019 04:24:00 م
    • |
    • شباب العرب

    بقلم : عرفان نظام الدين كنا نقول في الماضي عد للعشرة قبل ان ترد على احد حتى لو اساء اليك واليوم و نحن في عصر التكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي اصبحنا نقول عد للالف قبل ان تغرد او ترد فكم من تسرع في تعليق اودئ بصاحبه او سبب له مشاكل جمة وكم من تغريدة تحولت الى ازمة واساءت لابرياء او انقلب السحر على صاحبها وضاع مستقبله او فقد حبيبته خاصة وان اكثر الناس قد اساءوا الى نعمة الانترنت وحولوها الى...

  • انهم يحاربون وزير التعليم طارق شوقى

    • 03/07/2019 09:44:00 م
    • |
    • شباب العرب

    بقلم : محمد عيسى الدكتور طارق شوقي واللواء أحمد رشدي وبينهما طيور الظلام. اللواء أحمد رشدي تولى وزارة الداخلية عام 84 لغاية سنة 86 وكان من أشهر وأكفا وزراء الداخلية في تاريخ مصر .اللواء أحمد رشدي كان تجربة مختلفة في تاريخ وزارة الداخلية كان تجربة مختلفة في مفهوم الأمن والانضباط والرقابة والمتابعة والمحاسبة الجادة الحقيقية . عشان كده نجح نجاح حقيقي وبسرعة ودخل قلوب الشعب المصري وكان أحمد رشدي...

  • محاولة للفهم - الموضوع: هذا قدرنا.

    • 18/03/2019 06:20:00 م
    • |
    • شباب العرب

    بقلم الدكتور : كمال الهلباوى أتابع – على قدر الأمكان – مجريات الأحداث والوقائع اليومية التى تتوفر لى وهى كثيرة اليوم ، إحساسا بالمسؤولية ، وأملا فى الاسهام ولو بكلمة مخلصة تكون فى موقعها، فتصيب الهدف منها، أو تصادف أرضا طيبة فتنبت نباتا حسنا، إذ أن الكلمة الطيبة صدقة، كما قال المصطفى صلى الله عليه وسلم. وقع علينا الحادث الارهابى فى مساجد نيوزلندة يوم الجمعة الماضى...

  • داعش هى العنف والقتل لأجيال مختلطة الاجناس والأديان

    • 04/03/2019 01:50:00 م
    • |
    • شباب العرب

    بقلم : يسرى حسين استطاع تنظيم الدولة الإسلامية( داعش) غسل ادمغة مراهقين صغار السن والخبرة ،وجذبهم للأنضمام لقوات تقاتل في دولة الخلافة المزعومة في سوريا والعراق. يبحث مراهقون صغار السن عن مثال يحقق ما يجري في الخيال ،عن كيان يحارب الكفار لإجل دولة إسلامية عادلة ،تنبذ التمييز وتطبق شرع الله العادل. هذا الإغواء الخيالي جذب مراهقين يعيشون في أوروبا ويتعلمون ويوفر المجتمع لهم الكثير غير الموجود ...

  • كوشنير عائد لاحياء صفقة القرن: موسم تصفية القضية الفلسطينية

    • 19/02/2019 05:55:00 ص
    • |
    • شباب العرب

    بقلم : عرفان نظام الدين يبدو ان القوى الصهونية لم تستسلم لفشل الجوله الاولى من محاولات احياء صفقة القرن الرامية الى تصفية القضية الفلسطينية وفرض تسوية هزيلة تتضمن تنازلات كبرى تتعلق بالقدس والدولة الفلسطينية المستقلة وحق عودة اللاجئين والحقوق الشرعية الاساسية للشعب الفلسطيني فقد تعثرت الجولة الاولى من محاولة القبول بالاكراه بسبب تحفظ الاطراف العربية ومعارضة صاحب الحق والارض الا ان عراب صفقة ...

  • هذا ما جناه الشعب السوداني الطيب!؟

    • 06/01/2019 10:37:00 ص
    • |
    • شباب العرب

    بقلم : عرفان نظام الدين لم أفاجأ كغيري من المتابعين للشان السوداني لاكثر من أربعة عقود بالثورة الشعبية المطالبة بالحرية وإسقاط النظام لان المفاجاة تكمن في تاخر اندلاعهابعد ٣٠ عاما من عمر نظام لم يعدم وسيلة الا وقام بهالتفتيت البلاد وهدم المؤسسات وممارسة القمع والتسبب بنِشوب حروب طالت معظم الأقاليم. نعم هذا ماجناه الشعب الطيب و المؤمن من نظامه المنبوذ في الداخل والخارج بعد سنوات العز والحريّة ...

  • الصفقة :ترامب باع الاكراد واردوغان باع الخاشقجي؟!

    • 21/12/2018 01:04:00 م
    • |
    • شباب العرب

    بقلم : عرفان نظام الدين قبل ايام قليلة نشرت مقالاً عن التجارب المريرة التى عانى منها العرب في علاقاتهم مع الولايات المتحدة خلال اكثر من ٧٠عاماً مع قادة وشعوب اخرين مروا بنفس التجارب وبينهم شاه ايران. فلا امان للامركيين في ممارساتهم ولا اطمئنان لتقلباتهم ولا ضمان لاستمرار العلاقة معهم و لا فرق بين حلفاء واصدقاء واعداء في ضوء الدروس التي يجب على الجميع ان يتعظ بها. استثناء واحد وهو علاقة الول...

  • إنها الحرب

    • 08/12/2018 10:48:00 ص
    • |
    • شباب العرب

    بقلم : سميرة طباسى من المجرم الذي بدأه؟ يحكى أن دولة قديمة، اخترع محاربوها، شيئا أطلق عليه سروال العفة، صنع من حديد، تلبسه المرأة، التي يذهب زوجها إلى الحرب، آخذا مفتاحه معه؛ ليضمن وفاءها له، – أو وفاءها الإجباري بمعنى أصح-. الختان ببساطة هو تطور لسروال العفة، هو وجه ذكوري قبيح، فهل يا ترى لو وجد الفارس حامل المفتاح امرأة في حربه، هل كان سيقدم الوفاء لزوجته؟ غالبا، الرجل هو من ك...


التعليقات

اضف تعليق